الصحة

رجيم مقاومة الأنسولين

يهدف رجيم مقاومة الأنسولين إلى الاستفادة من الطعام المتزن الصحي في زيادة كفاءة خلايا الجسم على استقبال الأنسولين والتعامل مع الجلوكوز بفعالية، وللمزيد من الإفادة يقدم لكم موقع bnaweet أغذية تعالج مقاومة الأنسولين، وتجربتي مع مقاومة الأنسولين، والصيام المتقطع والدايت ننيجيا ومقاومة الأنسولين.

رجيم مقاومة الأنسولين

لا يتطلب هذا النظام الاعتماد على حمية قاسية، حيث أنك تستطيع تناول كل أنواع الطعام، ولكنه يهدف إلى تغيير نمط حياة الشخص من خلال:

  • التقليل من الدهون المشبعة والأطعمة المصنعة والتي تم معالجتها بنسبة كبيرة مثل مخبوزات الطحين الأبيض والمكرونة وغيره.
    • حيث أنها سهلة الهضم وكثرة تناولها يرفع من مستوى السكر بشكل مستمر مما يتسبب في الضغط على البنكرياس ويزيد من مقاومة خلايا الجسم للأنسولين.
  • الإكثار من الأطعمة الطبيعية الغير مصنعة والوجبات مكتملة العناصر الغذائية والدهون الغير مشبعة، والأطعمة الغنية بالألياف الطبيعة والكالسيوم والانتظام على ممارسة نشاط بدني، والذي يساعد كثيرًا في الاحتفاظ بمستوى الجلوكوز بالدم ويرفع من حساسية الخلايا تجاه الأنسولين.

اقرأ أيضًا: جدول رجيم النقاط وكم يخسس رجيم النقاط الفرنسي

الصيام المتقطع ومقاومة الأنسولين

توجد علاقة وطيدة بين الصيام المتقطع ومقاومة الأنسولين حيث أن:

  • الصيام المتقطع هو نظام يعتمد على تقسيم ساعات اليوم ما بين الأكل والصيام، وهذا يساعد كثيرًا في خسارة الوزن وغيره من الفوائد الصحية للجسم.
  • الفائدة الكبيرة وراء هذا الصيام هي أثره على مستوى الأنسولين بالجسم.
  • الصيام يعطي فرصة لاستقرار مستوى السكر والأنسولين بالدم ومن ثم يقلل الضغط على البنكرياس ويُحد من مقاومة الجسم للأنسولين.
رجيم مقاومة الأنسولين
رجيم مقاومة الأنسولين

ما هي مخاطر مقاومة الأنسولين

تتمثل مخاطر مقاومة الأنسولين فيما يلي:

  • إصابة الشخص بداء السكري من النوع الثاني.
  • الإصابة بالمرض الدهني للكبد والذي قد يتدهور حتى يصل إلى الإصابة بالتليف الكبدي.
  • زيادة احتمالية إصابة الشرايين بالتصلب وحدوث النوبات الدماغية.
  • الإصابة بسرطان المثانة والقولون والبنكرياس والرحم والبروستاتا.
  • يقلل من قدرة الجسم على محاربة الخلايا الخبيثة، ويساعد على ظهور الأورام.
  • ارتفاع ضغط الدم وزيادة نسبة اليوريك أسيد والذي يرجع إليه مرض النقرس.
  • معاناة المرأة من ارتفاع هرمون الذكورة والذي يؤدي إلى زيادة في كثافة شعر الوجه والجسم وتساقط الشعر.
  • ظاهرة الشواك الأسود وهي بقع تظهر في المناطق الأكثر تعرضًا للاحتكاك مثل آخر الرقبة والمرفقين والفخذين وتحت الإبط والصدر وغيره.

ويمكن التعرف على: رجيم كامبردج فوائده ومخاطره وبديل وجبات كامبردج

تجربتي مع مقاومة الأنسولين

تقول “س” أن تجربتي مع مقاولة الأنسولين كانت من خلال زوجي، حيث  أنه في بداية الثلاثينات من عمره أصيب بجرح في قدمه، وذهب إلى أحد الأطباء للعلاج. واستمر لفترة طويلة في استخدام العلاج الذي وصفه له الطبيب دون جدوى.

نصحه الطبيب بعمل تحليل للسكر وبالفعل وجد أنه مصاب بداء السكري من النوع الثاني، حيث لديه مقاومة للأنسولين بسبب وزنه الزائد، وأشار إليه بضرورة الذهاب إلى أحد أطباء التغذية لتخفيض الوزن حتى لا يتحول إلى مريض سكر من النوع الأول وفي  هذه الحالة يحتاج إلى أخذ حقن الأنسولين.

وبالفعل ذهب إلى إحدى طبيبات التخسيس وأكدت له أن الانصراف عن الإسراف في تناول الأطعمة الغير صحية، والاعتماد على الحبوب الكاملة والأطعمة الغنية بالألياف والبروتينات وممارسة الرياضة، وذلك لما لهم من تأثير فعال في التحسين من حساسية الجسم للأنسولين ومن ثم ضبط سكر الدم.

وقد قام باتباع الإرشادات الطبية وهذا حسن من الأمر كثيرًا وأصبح معدل الجلوكوز بالدم تحت السيطرة.

أغذية تعالج مقاومة الأنسولين

توجد أغذية تعالج مقاومة الأنسولين كثيرة منها:

  • الأطعمة الغنية بأوميغا 3 مثل “الرنجة والتونة والسلمون”.
  • البروتينات التي لا تحتوي على دهون مشبعة مثل الأسماك والدجاج بدون جلد واللحم الأحمر قليل الدسم، والبقوليات مثل الفول والعدس.
  • الدهون الصحية الغير مشبعة مثل زيت الزيتون وعباد الشمس ومنتجات الألبان قليلة الدسم.
  • الأغذية التي تأخذ وقت كبير في الهضم مما يساعد على الشعور بالشبع لفترة طويلة ومن ثم التحكم في سكر الدم مثل الحبوب الكاملة من بذور الشيا والشوفان وغيره.
  • كذلك الأطعمة الغنية بالألياف الطبيعة مثل الكينوا والأفوكادو وغيره من الفواكه والخضروات.
  • البرتقال والليمون لاحتوائهم على فيتامين سي إلى جانب فيتامين أ ونسبة من الكالسيوم وعنصر البوتاسيوم ومضادات للأكسدة الضروريين في محاربة مقاومة الأنسولين.

شاهد أيضًا: تجربتي مع رجيم دوكان

البيض ومقاومة الأنسولين

البيض خيار جيد لمن يعانون من مقاومة الأنسولين حيث أنه:

  • مصدر ممتاز للبروتينات الصحية والدهون الأحادية الغير مشبعة إلى جانب أن رقمه الجلايسيمي قليل جدًا.
  • وهو من الأطعمة المميزة بيولوجيًا لاحتوائه على العديد من الأحماض الأمينية الهامة لجسم الإنسان إلى جانب قلة الكربوهيدرات به.
  • تناول البيض يزيد من الإحساس بالشبع، وتناوله مع الكربوهيدرات يقلل من تأثيرها على معدلات الجلوكوز بالدم.
  • وهذا يساعد في خسارة الوزن وحُسن إدارة نسبة الجلوكوز بالجسم، ومن ثم يُمكن خلايا الجسم من استقبال الأنسولين والتعامل مع السكر بكفاءة.
  • يجب مراعاة أنه في حالة مرضى القلب لابد من الاعتماد على البياض أكثر من الصفار لارتفاع نسبة الكوليسترول بالصفار.

جدول رجيم مقاومة الأنسولين

يتمثل جدول رجيم مقاومة الأنسولين في الآتي:

وجبة الإفطار من 2 : 3 بيضة مسلوقة أو أومليت + خضار وجبن قليل الدسم
وجبة الغداء في هذه الوجبة يتم الامتناع عن المقليات تمامًا، ويُسمح فيها بتناول صدر الدجاج والأسماك المشوية مع خضار ني في ني أو مشوي أو تم تسويته على البخار
وجبة العشاء يفضل تناول الخضار المسلوق أو المطهي في حالة البخار مثل البروكولي والكوسة والبازلاء
مسموح بتناول كوب لبن على مدار اليوم إلى جانب المشروبات العشبية بأي كمية ولكن دون تحلية و2 حبة من الفاكهة بين الوجبات.

إرشادات يجب الالتزام بها عند تطبيق رجيم مقاومة الأنسولين

  • شُرب من لترين : ثلاث لترات من المياه بشكل يومي إلى جانب الاهتمام بأخذ قدر كافي من النوم.
  • الإكثار من الأطعمة التي تحتوي على فيتامين د وممارسة الرياضة ثلاث مرات بالأسبوع كحد أدنى.
  • بعد الانتهاء من الرجيم والوصول للنتيجة المرجوة لابد من أن يكون الالتزام بالطعام الصحي والبعد عن الدهون المشبعة والمشروبات المصنعة نهج حياة.

ومن هنا سنتعرف على: رجيم الزبادي فقط كم ينزل وخلطات الزبادي للرجيم

الدايت ننيجيا ومقاومة الأنسولين

  • الدايت نينجيا هو نظام يعتمد على الطعام النباتي تم استخدامه في العصر القديم باليابان، ويقتصر فيه تناول الطعام على وجبتين فقط خلال اليوم هما الفطور والغذاء.
  • يُسمح فيه  بتناول الأرز والفواكه والخضروات فقط ، وتجنب أي نوع من الأطعمة الأخرى بما فيهم الثوم والبصل.
  • يعتمد هذا النظام على تنظيم وتحديد نوع ووقت تناول الطعام والامتناع عنه، وهو يساعد على إمداد الجسم بالطاقة التي يحتاج إليها، ويزيد من الكتلة العضلية الخاصة بالجسم وهو أمر ضروري لمساعدة الجسم على الحرق وجعله أكثر رشاقة.
  • تتمثل العلاقة بين الدايت نينيجا ومقاومة الأنسولين في أن خسارة الوزن والحد من الدهون المحيطة بمنطقة البطن من العوامل التي تلعب دورًا هامًا في ضبط مستوى السكر والأنسولين.

أدوية علاج مقاومة الإنسولين

من أدوية علاج مقاومة الإنسولين بالدم ما يلي:

دواء بيوغليتازون

  • ينتمي إلى الأدوية المضادة لداء السكري الذي لا يعتمد على الأنسولين “النوع الثاني”.
  • المادة الفعالة به تعالج مقاومة الأنسولين من خلال الحد من احتياج الجسم له، دون الحاجة إلى تحفيز البنكرياس على إنتاج المزيد.
  • وهذا يقوم بدوره في ضبط معدل الجلوكوز بالدم.
  • عادةً يتم وصفه من قبل الطبيب مع نظام غذائي ورياضي.
  • يمكن استخدامه مع أدوية أخرى محاربة للسكر مثل السلفونيليوريا والميتفورمين.

دواء ثيازوليدينديون

  • فئة من الأدوية التي تعمل على زيادة حساسية خلايا الجسم للأنسولين من خلال التخلص من الدهون المتمركزة في أماكن مختلفة بالجسم.
  • ويمكن استخدامه أيضًا مع السلفونيليوريا والميتفورمين.

القرفة ومقاومة الإنسولين

تتمثل العلاقة بين القرفة ومقاومة الإنسولين في الآتي:

  • القرفة هي إحدى النباتات العشبية التي تحتوي على زيت السينامالديهيد ذو الدور الفعال في تحفيز الجسم على استقبال الأنسولين، وهذا يرفع من قدرة الخلية على امتصاص الجلوكوز وتحويله إلى طاقة ومن ثم معادلة نسبة السكر بالدم وحماية البنكرياس من التلف.
  • وتحتوي جذور وأوراق القرفة على أنواع أخرى من الزيوت تحمل خصائص الأنسولين ومن ثم مقاومة ارتفاع السكر بالدم مثل زيت الكافور والويوجينول.

قد يهمك أيضًا:-

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى